logo
نجاح القافلة الطبية العلاجية التدريبية لأطباء الجامعة بالعاصمة السودانية الخرطوم

في إطار الاتفاقية المبرمة بين جامعة عين شمس وجامعة الخرطوم السودانية، قام فريق طبي عالمي برئاسة أ.د. محمد شريف مراد أستاذ جراحة المسالك البولية بكلية الطب جامعة عين شمس ورئيس الجمعية الدولية للتحكم البولي بتنفيذ قافلة طبية علاجية تدريبية وورشة عمل متقدمة لعلاج المرضى ونشر الوعي الطبي وتدريب الأطباء في مجال جراحات إصلاح الناصور البولي المهبلي والسلس البولي والاضطرابات البولية .

جاءت القافلة تلبية لدعوة وزارة الصحة السودانية وبرعاية ودعم أ.د. عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس، حرصاً على تفعيل الاتفاقية وتقوية العلاقات ومد أواصر الأخوة بين البلدين الشقيقين مصر والسودان.

صرح بذلك أ.د. عبد الناصر سنجاب نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون الدراسات العليا والبحوث.

وأوضح أن الفريق الطبي الذي قام بتنفيذ القافلة هو الأشهر عالمياً في علاج هذه الحالات ويعتبر أ.د.شريف مراد أحد أشهر الجراحين في هذا المجال علي مستوي العالم، وقد قام هذا الفريق بعمل عدة قوافل علاجية وتدريبية بدول النيجر وأوغندا وجوبا لمئات الحالات من قبل.

وأضاف أ.د. شريف مراد أن الفريق الطبي بعضوية كل من أ.د. أحمد سعفان و أ.د محمد ياسين و د. أحمد فاروق، قد نجح في إجراء عمليات جراحية ناجحة لأكثر من 26 حالة في 3 أيام فقط، فضلاً عن تدريب الأطباء السودانيين على كيفية إجراء مثل هذه الجراحات المعقدة والنادرة لمواصلة العمل، مشيراً إلى أنها تحتاج لخبرات طويلة نظراً لصعوبة عملية الاصلاح، خاصة أن معظم الحالات مرتجعة وسبق إجراء محاولات جراحية متعددة لهؤلاء المرضي مما يقلل أملهم في الشفاء.

وأوضح أ.د. شريف مراد أنه تم رصد حوالي 2 مليون حالة بالدول الإفريقية تعاني من هذه المشكلة الطبية، وهناك ما يقرب من 150-200 ألف حالة جديدة سنوياً، وأضاف أن معاناة هؤلاء المرضى تشكل عبئاً على الحكومات وبالتالي يحتاجون لمساعدات جادة من الجمعيات والمؤسسات الصحية ومنظمة الصحة العالمية للعلاج والتدريب، فضلاً عن التعاون الأكاديمي بين المؤسسات العلمية العريقة كجامعة عين شمس ممثلة في كلية الطب.