logo
3   أبريل المقبل ..

كتبت مريم ياقوت تنظم كلية الآداب بجامعة عين شمس المؤتمر الدولي السنوي للكلية بعنوان "المرأة وصناعة المستقبل "، يومي 3- 4 أبريل المقبلين الساعة 9.30 صباحًا بقاعة رمسيس بفندق تريومف بمصر الجديدة، تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والدكتور عبدالوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس وبحضور السفيرة الدكتورة مرفت التلاوي رئيسة منظمة المرأة العربية، والدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة والشيخة الدكتورة هند بنت عبدالعزيز القاسمي رئيسة نادي الإمارات لسيدات الأعمال وممثلة لمنظمات المرأة العربية. وقالت رئيسة المؤتمر الدكتورة سوزان القليني عميدة كلية الآداب جامعة عين شمس ومقررة لجنة الإعلام بالمجلس القومي للمرأة - في تصريحات لها - إن المؤتمر يأتي استجابة لإعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2017 عاماً للمرأة، موضحة أن المؤتمر يناقش على مدار يومين عبر 6 محاور عدداً من القضايا المهمة التي تخص المرأة، وهى: "دور المرأة العربية في تحقيق التنمية المستدامة" و"المسئولية الاجتماعية وآفاق التمكين للمرأة العربية" و"المرأة وقضايا المجتمع" و"الإعلام وقضايا المرأة" ، و"المرأة في خطط واستراتيجيات الوزارات الحكومية وسيناريوهات حول المرأة وبناء المستقبل". وأضافت القليني أن المؤتمر يتضمن إقامة ورش عمل منها، "المرأة في الأدب العربي المعاصر" و"المرأة في الإعلام العربي"، مشيرة إلى أن المؤتمر يعد قناة فعالة بين الجامعة وبين الجهات المسئولة عن تفعيل دور المرأة في المجتمع كالمجلس القومي للمرأة، ومنظمة المرأة العربية. وتتضمن اللجنة التنظيمية للمؤتمر الدكتور طارق منصور وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتور مصطفى مرتضى وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب مقررا المؤتمر. ويشارك في المؤتمر المجلس القومي للمرأة، ومنظمة المرأة العربية، ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة، والمؤسسات المجتمعية ممثلة في أندية "روتاري، إنر ويل، ليونز" ودار المنظومة لخدمات وتقنيات المعلومات من المملكة العربية السعودية، إلى جانب عدد من الشركات والمنظمات المختصة بشئون المرأة في مصر والعالم العربي. وتبدأ فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الدولى السنوى لكلية الآداب جامعة عيـن شمس "المرأة...وصناعة المستقبل" بالسلام الجمهوري، ويلي ذلك كلمات لعدد من المشاركين هم، السيد حسن كبير مقدمى البرامج بإذاعة البرنامج العام، والدكتور طارق منصور وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ومقرر المؤتمر، والدكتور مصطفى مرتضى وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب ومقرر المؤتمر، والدكتورة سوزان القلينى عميدة كلية الآداب ورئيسة لجنة الاعلام بالمجلس القومى للمرأة ورئيسة المؤتمر، والدكتورة مرفت التلاوى رئيسة منظمة المرأة العربية. وعقب ذلك تلقى الدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس القومى للمرأة كلمة بمناسبة افتتاح المؤتمر، ثم كلمة الشيخة الدكتورة هند بنت عبدالعزيزالقاسمى رئيسة نادي الإمارات - مصر لريادة الأعمال وممثلة للمرأة العربية، وبعدها كلمة الدكتور عبدالوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس، وتختتم الجلسة الافتتاحية بكلمة الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى. وتقام ورشة عمل بعنوان "المرأة وتنمية المجتمع" ضمن فعاليات اليوم الأول للمؤتمر ويشارك فيها الدكتورة سوزان القليني رئيسة الجلسة والدكتور سعد الدين الهلالى عضو المجلس القومى للمرأة، والدكتورة سعاد عبدالوهاب عميدة كلية الآداب جامعة الكويت، والدكتور فؤاد شهاب نائب رئيس الجامعة الأهلية بالبحرين، والمستشارة أمل عمار عضو المجلس القومي للمرأة والدكتورة شادية قناوى أستاذ علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة عين شمس، ومنى نشأت نائب رئيس تحرير جريدة الجمهورية وعضو لجنة الاعلام بالمجلس القومى للمرأة. وتعقد الجلسة الأولى بعنوان "المرأة العربية بين التمكين والتنمية المستدامة"، ويشارك فيها الباحثة فريدة علوان من الجزائر وتتحدث عن "المرأة ودورها في المجتمعات العربية في العصر الحديث"، كما تشارك الباحثة أسيا شريف من الجزائر بورقة بحثية تحمل عنوان"ريادة الأعمال النسوية .. إبداع ومسؤلية الجزائر أنموذجا"، كما تناقش الباحثة المصرية غادة محمد أحمد موضوع "المواطنة النشطة وتمكين المرأة" ، فيما تشارك الباحثة الجزائرية زينب فاصولي بموضوع يحمل عنوان "مجهودات الحكومات الجزائرية في مجال تمكين المرأة وترقية دورها التنموي، وتقدم الباحثة المصرية نشوى توفيق ورقة بحث بعنوان "مؤشرات تمكين المرأة .. رؤية نقدية"، وتختتم الجلسة الأولى للمؤتمر بمشاركة من الباحثة الجزائرية عتيقة حرايرية والتى تناقش موضوع "التمكين كآلية لتفعيل دور المرأة في بناء وتنمية المجتمعات". وتقام الجلسة الثانية بعنوان "قضايا المرأة في الأدب والفكر" برئاسة الدكتور عبدالناصر حسن رئيس دار الكتب والوثائق القومية الأسبق ، حيث تقدم الباحثة السعودية مريم طه عارف ورقة بحث بعنوان "صورة المرأة في الأدب الكاريكاتير.. ناجي العلي نموذجا"، فيما تتحدث الباحثة السعودية منيرة بنت علي صالح العقيل حول "دور المرأة الرومانية في المرحلة الانتقالية من الجمهورية إلى الإمبراطورية (43 - 27 ق .م)، فيما يعرض الباحث الجزائري طالبي عبدالقادر موضوع بعنوان "دور المرأة في تكوين النخب المثقفة في عصر العولمة"، فيما يقدم الباحث محمد أحمد الكامل والباحث مصطفي حسين غشيم من دولة اليوم ورقة بحث مشتركة بعنوان "إسهامات المرأة في الأعمال الخيرية في اليمن"، وتختتم الجلسة الثانية بمناقشة موضوع "التحديات الأيكولوجية وأثرها على دول المرأة الإفريقية .. دراسات ميدانية في الانثربولوجيا الثقافية" وتقدمها الباحثة المصرية سحر محمد إبراهيم. ويشهد اليوم الثاني للمؤتمر فعاليات الجلسة الثالثة والتى تقام تحت عنوان "المرأة العربية وبناء القدرات البشرية" ويرأسها الدكتور أحمد زايد ، وتقدم الباحثة عائشة أم الغيث موضوع بعنوان "دور المرأة في تطوير التعليم من خلال تعلمها، فيما تناقش الباحثة صباح محمود عليوة من مصر قضية "مشاركة المرأة في الحياة العلمية .. إسهاماتها في علوم النحو نموذجا" ، بينما يشارك الباحث المصري ماهر الضبع بموضوع يحمل عنوان "المرأة والمجتمع الذكوري .. الإطار التفسيري لاشكاليات العقل النسوي في المجتمعات العربية، وتشارك الباحثة عبير محمد عباس من مصر بورقة بحثية تحمل عنوان "ريادة الأعمال النسائية كمدخل للتنمية القائمة على المعرفة" وتختتم الجلسة بمناقشة موضوع "المرأة والابداع العلمي في ظل مجتمع المعرفة للباحث المصري عبدالوهاب جودة. ويرأس الجلسة الرابعة للمؤتمر والتى تحمل عنوان " المرأة العربية بين التكيف والمقاومة الدكتور عبدالوهاب جودة، وتشارك الباحثة المصرية نشوى توفيق بورقة بحثية بعنوان "العنف الموجه ضد الفتاه غير المتزوجة: دراسة اجتماعية"، وتقدم الباحثة الجزائرية نوارة حسين ورقة بحثية بعنوان "المرأة المعاصرة بين الحق في العمل والالتزامات المادية"، فيما يناقش الباحث المصري أشرف محمد اليزيد "أسباب الطلاق وأثاره على النساء والأطفال في بعض القرى المصرية"، وتقدم الباحثة المغربية مرية اخطيرة موضوع بعنوان "العنف ضد النساء في المغرب آلية من آليات التمييز"، فيما تختتم الجلسة بموضوع يحمل عنوان "واقع مشكلة الطلاق لدى النساء المسنات: العوامل والآثار" تقدمه الباحثة المصرية سالي محمود سامي. وتقام الجلسة الخامسة للمؤتمر بعنوان "المرأة وقضايا المجتمع" ويرأسها الدكتور مصطفي مرتضى، ومن المقرر أن يناقش الباحث المصري صابر محمود إبراهيم موضوع بعنوان "المشكلات التي تواجه المرأة المعاقة بسلطنة عمان وعلاقتها ببعض المتغيرات"، ويقدم الباحث المصري أحمد حلمي محمد ورقة بحثية بعنوان "تفعيل مشاركة المرأة بمواقع اتخاذ القرار بمحافظة البحيرة :النقابات المهنية أنموذجا" ، ويقدم الباحث الجزائري محمد الأمين شرويك موضوع بعنوان "جهود المرأة في النضال والكفاح الجزائري خلال القرن 19و20"، فيما تناقش الباحثة المصرية منال حامد النجار موضوع بعنوان "مقتضيات التغيرات الأخيرة التي تمر بها المرأة المصرية بصفة خاصة والمجتمع المصري بصفة عامة"، وتطرح الباحثة الجزائرية شوكال عبدالكريم قضية "المرأة والاقتصاد الأخضر في ظل الربيع العربي"، وتختتم الجلسة بمناقشة موضوع "النظرية النسوية ودراسة التفاوت الاجتماعي" ويقدمه الباحث المصري صالح سليمان. ومن المقرر أن يترأس الجلسة السادسة من فعليات المؤتمر الدكتور أحمد مجدي حجازي وتحمل عنوان "المجتمع المدني وقضايا المرأة"، وتشارك الباحثة فضيلة تومي والباحثة زهية يسعد من الجزائر بورقة بحثية بعنوان "التواجد الرقمي للمرأة الجزائرية عبر الفضاءات الافتراضيةدراسة تحليلية لقضايا المرأة عبر صفحات الفيسبوك"، وتقدم الباحثة المصرية رانيا رمزي حليم موضوع "التحديات الاجتماعية المعاصرة للمرأة المصرية"، فيما يناقش الباحث الجزائري عبدالقادر بغداد باي "إسهامات المرأة الجزائرية في بناء المؤسسة الإعلامية - قراءة في الواقع"، ويناقش الباحث عبدالله سالم بن غوث من اليمن موضوع حول "البيانات الاجتماعية - الديمغرافية وانجاب الفتيات في سن مبكرة وزيارة مراكز الرعاية الصحية الأولية للرعاية السابقة للولادة"، وتختم الجلسة بمناقشة ورقة بحثية للباحث المصري حازم محفوظ بعنوان "الأصول الفكرية النسوية في ضوء المركزية الذكورية" وتقام الجلسة السابعة بعنوان "المرأة والتنمية السياسية" برئاسة الدكتور أحمد زكريا الشلق، ويناقش الباحث العراقي علاء عبدالرازق موضوع بعنوان "دور المرأة العراقية في الحياة السياسية بعد العام 2003"، ويقدم الباحث الجزائري فؤاد جدو ورقة بحثية بعنوان "دور المرأة بين ثنائية المشاركة السياسية الحزبية و العزوف الانتخابي:قراءة في دراسة ميدانية"، بينما تناقش الباحثة حنان كامل من الأردن ورقة بحثية بعنوان "تمكين المرأة في الأردن" ، وتناقش الباحثة المصرية ليلي صبحي موضوع بعنوان "المرأة والمستقبل السياسي في مصر .. دراسة في تحديات الواقع وآفاق المستقبل" ، فيما تقدم الباحثة المصرية مرفت مسعود في نهاية الجلسة موضوع حول "التراث الثقافي وأثره على تمكين المرأة المصرية في المناصب القيادية"، وعقب ذلك تترأس الدكتورة سوزان القليني الجلسة الخنامية لمناقشة توصيات المؤتمر.