logo
تكريم الشاعر الدكتور محمود حسن وعدد من عشاق اللغة العربية بآداب عين شمس

كتب : مريم ياقوت

كرمت اللجنة التنظيمية لاحتفالية في حب اللغة العربية التي أقيمت اليوم في كلية الآداب جامعة عين شمس الشاعر الكبير الدكتور محمود حسن رئيس اتحاد صالونات مصر والعرب الثقافية ، وذلك لإثرائه اللغة العربية ، وقد ألقى الشاعر مقاطع من قصائد حول اللغة العربية والعرب والعروبة وأثنى على كلية الآداب باعتبارها أحد كتائب الدفاع عن العربية . وقام عدد من الطلاب بتقديم مجموعة من الفقرات الفنية والأدبية منها : ابتهال " العلم يحلو كلما كررته " ، وأغنية أعطني الناي وغني " ، قصيدة في حب كلية الآداب ، وأغنية مصر التي في خاطري ، قصيدة لغتي سيدة اللغات " ، وعزف على الجيتار ومناجاة بعنوان "ياخالقي " وبعض الكلمات ألقاها الطلاب الأجانب الذين تعلموا اتقان اللغة العربية بالكلية ، وأقيم على هامش الاحتفالية معرض فني للخطوط العربية من تصميم طلاب القسم . وأكدت أ.د سوزان القليني عميدة الكلية على أن الكلية دأبت على الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية على مر السنوات ، وذلك للقيمة العالية والأهمية البالغة لها في خدمة وتطوير كل العلوم . وأشادت بالتزام الطلاب والحضور باللغة العربية الفصحي في كل فقرات الحفل ، حيث أنه ليس للعامية مكان هذا اليوم . وقالت إن من دواعي فخرنا واعتزازنا، أن اليونسكو خصص يوم 18 ديسمبر من كل عام للاحتفال العالمي باللغة العربية ، فليس العرب فقط هم الذين يحتفلون بلغتهم وإنما العالم أجمع . وحثت عميدة الكلية الطلاب على أهمية الالتزام باللغة العربية في تعاملاتهم خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث أنها أصبحت الأكثر انتشاراً وتساعد في نشر الثقافات المختلفة وقالت إن اللغة العربية هي كياننا وهويتنا . واستشهدت بموقف الرئيس الفرنسي الأسبق فرانسوا ميتران حينما قال : إن ثقافة المجتمع تكمن في لغته رداً على انتشار لغات أخرى في لافتات المحال . وقالت عميدة الكلية إنها تتلمذت في الإلقاء على يد الأستاذ فاروق شوشة الذي كان يهتم بتعليمها النطق الصحيح للألفاظ ومخارج الحروف وأهابت بالإعلاميين ضرورة الالتزام بقواعد اللغة العربية الصحيحية في النطق والكتابة . وقال أ.د طارق منصور وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة إن اللغة العربية كائن حي وهي وسيلة التواصل بين الأجيال ومهما حاول الغرباء والدخلاء أن يخترقوها فالله حافظها فقد قال عز وجل : " إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون " . واستهجن "منصور" ما فعله كمال أتاتورك في فرنجة اللغة العربية حيث جعلها تكتب بالحروف اللاتينية . وأهاب بالمسئولين في وزارة التربية والتعليم ضرورة الاستعانة بالأكاديميين من كلية الآداب في وضع المناهج الدراسية في اللغة العربية . وذكر أ.د سعيد الوكيل أستاذ اللغة العربية ووكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث فضائل جهابزة اللغة العربية أمثال د عز الدين إسماعيل وفاروق شوشة في إثراء حب اللغة لديه ، وأشاد بطلاب قسم اللغة العربية الذين بدت على وجوههم حب اللغة العربية كحب الوطن . وناشد " الوكيل " طلاب الكلية بالاستماع إلى اللغة العربية كثيراً وأن يمارسون الكتابة وينطقوا ويتحدثوا هذه اللغة لتكتب الحياة للغة ولا يكتفوا بتقديس اللغة وكلمات الإطراء والثناء فقط . وقال الدكتور عبد الناصر حسن أستاذ النقد والأدب بالكلية إن اللغة العربية لها سمات تميزها عن باقي اللغات فهي حاملة القرآن الكريم وهي مرآة الفكر العربي وأداته الناجزة ثم هي معرض مهم لثقافة العربية وحضاراتها بل وعبقريتها . وتتميز عن غيرها بالحركة الإعرابية ، الاشتقاق ، المترادفات والأضداد ، الأصوات ، دقة التعبير و التعريب . فيما ذكر الدكتور أحمد هندي الأستاذ بقسم اللغة العربية في كلمته بعنوان : " اللغة العربية لغة عربية غفل عنها أهلها " وقال إن منهج الله في رسالته عالمية للناس جميعاً وإن الإعجاز الرباني للغة العربية والذي يظهر في القرآن الكريم وبلاغته يجعلنا نزداد تمسكاً بها . كان على رأس الحضور بالاحتفالية ا.د سوزان القليني عميدة كلية الآداب جامعة عين شمس ، أ.د طارق منصور وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، أ.د سعيد الوكيل وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث ، أ.د عبد الناصر حسن أستاذ الأدب والنقد بالكلية ، أ.د أحمد هندي أستاذ اللغة العربية بالكلية ، د منال محرم أستاذ اللغة العربية ورئيسة اللجنة التنظيمية للاحتفالية وعدد من طلاب القسم .